فن وثقافة

بيروت تستضيف مهرجان «مسكون 2» لأفلام الرعب والإثارة

الاثنين 11 سبتمبر 2017 01:14 مساءً نافذة اليمن ـ متابعات


تستضيف بيروت النسخة الثانية من مهرجان «مسكون» لأفلام الرعب والإثارة والفانتازيا من 13 حتى 17 الحالي. هذا المهرجان الذي يعدّ الأول من نوعه في لبنان والمنطقة، سيعرض 10 أفلام سينمائية طويلة بينها 8 جديدة، تتمحور مواضيع بعضها حول قضايا مرتبطة بالعالم العربي كالربيع العربي والتطرّف الديني ومسألة النازحين، بأسلوب خيالي حيناً وفي قالبي «thriller» الإثارة والـ«فانتازيا» حينا آخر.

تقضي أهمية المهرجان كونه يشجّع على إنتاج هذا النوع من الأعمال السينمائية محلياً، من خلال تنظيمه مسابقة «مسكون» للأفلام اللبنانية القصيرة التي تصبّ في فئة الرعب والإثارة.

وسيُدرَج الفيلم الفائز في المسابقة ضمن مهرجان «سيتجس» Sitges الدولي لسينما الفانتازيا والرعب في إقليم كاتالونيا الإسباني الذي يعدّ أهم مهرجان في العالم لهذا النوع من الأفلام. وسيتلقى مخرج الفيلم الفائز دعوة لحضور المهرجان الذي يقام من 5 إلى 15 أكتوبر (تشرين الأول) المقبل.

تجدر الإشارة إلى أن هذا المهرجان تنظّمه شركة «أبوت برودكشنز (Abbout Productions)» للسنة الثانية، بالتعاون مع جمعية متروبوليس (Metropolis Association) والأكاديمية اللبنانية للفنون الجميلة - جامعة البلمند ALBA) وموقع «سينموز» Cinemoz الإلكتروني.

ومن المفاجآت التي سيتضمنها مهرجان «مسكون»، حفلة موسيقية سينمائية (cine concert)، هي الأولى من نوعها في لبنان، تُعرض خلالها رائعة لوتشيو فولتشي السرياليّة The Beyond» مترافقة مع عزف حي لمؤلّف موسيقى الفيلم فابيو فريتزي وفرقته.

كذلك يستضيف المهرجان مصمّم ملصقات الأفلام الشهير الفنان البلجيكي لوران دوريو الذي سيُعرّف المهتمين بفن ملصقات الأفلام البديلة من خلال ورشة عمل يحييها، علماً أنّ أعماله الفريدة تناولت بطريقة جديدة ومبتكرة أفلام ألفريد هيتشكوك وفريتز لانغ وفرانسيس فورد كوبولا وكوينتن تارانتينو وستيفن سبيلبرغ وآخرين.

وخلال المهرجان، سيُكشف عن الإنتاجات الجديدة لموقع «سينموز» الإلكتروني، وهو الشريك الأساسي لمهرجان «مسكون» وأبرز مشجّعي ومنتجي هذا النوع من الأفلام في المنطقة.
وعلى غرار العام الفائت، ستزدان سينما «متروبوليس أمبير صوفيل» بديكور مستوحى من أفلام الفانتازيا، كما سيتولى رسامون لبنانيون عرض أعمالهم المستوحاة من هذه الأجواء، أو سيعدّون رسوماً حية من الأجواء نفسها، إضافة إلى عرض (Lebanese Otaku)، لأزياء شخصيات من الأفلام المعروضة. وستنظّم ورش عمل، بينها للمكتبة العامة (ألفباء) عن دمى الطين، وGame Cooks التي ستعرض لعبة الواقع الافتراضي اللبنانيّة (فانديكتا).
كذلك سيقدم أول معرض للسلع المتصلة بموضوع المهرجان، من قمصان الـ«تي شيرت» التي صمّمها فنانون لبنانيّون، والدمى المصنوعة يدوياً والشموع المخيفة ودفاتر الملاحظات وغيرها.